54 مليار سنتيم للمخطط الاستعجالي الخاص توزيع الكهرباء والغاز بولاية غرداية | عالم التقنية بلاحدود وتحميل البرامج واخبار عامة

برامج ويندوز برامج الحماية برامج هندسية و العاب و خلفيات للفوتوشوب و خلفيات الفيديو و برامج الكمبيوتر و برامج الانترنت وبرامج التصميم و برامج الهندسة وخلفيات فوتوشوب

54 مليار سنتيم للمخطط الاستعجالي الخاص توزيع الكهرباء والغاز بولاية غرداية


54 مليار سنتيم للمخطط الاستعجالي الخاص بصيف 2015



تجندت مسبقا مديرية توزيع الكهرباء والغاز بولاية غرداية من أجل تجاوز مشكل القطاع، بهدف تحسين نوعية خدمة التزويد بالطاقة الكهربائية وضمان استمراريتها، مواصلة منها للجهود الرامية لتدعيم وتعزيز التغطية بالطاقة الكهربائية في الولاية، خاصة في فترة الصيف أين يبلغ فيها الطلب على الطاقة معدلات قياسية.

وضعت مديرية توزيع الكهرباء والغاز بولاية غرداية مخططا استعجاليا خاصا بصيف 2015، يرتكز فيه على قسمين يتعلق الأول منهما بتدعيم شبكات التوزيع بأزيد من 166 كلم، متوزعة على شبكات التوتر المتوسط بـ 135 كلم وشبكات التوزيع ذات التوتر المنخفض بـ 31 كلم، حيث يجري إنجاز مخطط خط كهربائي جديد على طول 70 كلم لتدعيم الشبكة وتحسين نوعية التيار الكهربائي بكل من بلديتي المنصورة وحاسي الفحل، بصفتهما من أكثر المناطق بالولاية توسعا من حيث النشاط الفلاحي، إضافة لتدعيم الخط الكهربائي المغذي لكل من ثنية المخزن، بني يزقن، العطف وضاية بن ضحوة على طول 14 كلم، وتدعيم الخط الكهربائي الممون للمنيعة على طول 11 كلم. من جهة أخرى، يضم القسم الثاني من المخطط الاستعجالية لهذا الصيف إنجاز عدد هائل من المحولات الكهربائية، وصل عددها لـ 25 محولا من المرتقب أن تستفيد منه مختلف بلديات الولاية. وفي سياق ذي صلة، أفاد مدير توزيع الكهرباء بغرداية أ . براهيمي في بيان صحفي تسلمت المحور اليومي نسخة منه، أن 13 محولا كهربائيا تم وضعه قيد الخدمة، إنعكس ذلك إيجابا على درجة تنفيذ البرنامج، حيث وصل إلى ما يفوق 50 بالمائة منه، وهي نسبة تعكس حرص الجهة الوصية على إتمام مخططها بنجاح، وقد رصد له غلاف مالي إجمالي مقدر بـ 54 مليار سنتيم، تبرز جليا تجنيد المديرية كل إمكانياتها لتحقيق أهداف البرنامج وتنفيذ المخطط ضمن الآجال المحددة، على الرغم من بعض العراقيل التي تحول دون ذلك، على غرار مشكل نقص الوعاء العقاري الموجه لبناء مخابئ المحولات الكهربائية، خاصة في الأحياء ذات الكثافة السكانية، وكذا معارضة بعض المواطنين لإنجاز محولات داخل أحيائهم.


حميدة ليتيم




مصدر الخبر

مشاركة على

ifoi mzab

وصف الكاتب هنا